منتدى الأخصائى

منتدى عام متنوع


  • إرسال مساهمة في موضوع

علامات ودعاء ليلة القدر – فضل العشر الاواخر من رمضان والأعمال الأربعة المحبب القيام للمسلم

شاطر
avatar
الحاج أبوهدى
مدير المنتدى
مدير المنتدى

عدد المساهمات : 2760
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
الموقع : مدونة الأخصائى

علامات ودعاء ليلة القدر – فضل العشر الاواخر من رمضان والأعمال الأربعة المحبب القيام للمسلم

مُساهمة من طرف الحاج أبوهدى في الإثنين 27 يونيو 2016, 8:09 pm


فضل العشر الاواخر من رمضان


دعاء ليلة القدر وفضل العشر الاواخر من رمضان، تأتي العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك وتأتي معها البركة، حيث تتضاعف فيها الحسنات، حيث يدخل ضمن العشر الاواخر من رمضان ليلة القدر والتى تعتبر أفضل من ألف شهر تتنزل الملائكة في هذه الليلة لتسمع دعاء كل داعي وتخبر الله تعالى بكل ما في القلوب، لتتبدل الأماني إلى حقائق.
هذا ونسأل الله لكم التوفيق وأن تنالوا أجر ليلة القدر وأن تكونوا من المغفور لهم، وتقبل الله صيامكم وأعمالكم.

فضل قيام ليلة القدر



  • ذكر الرسول (ص) “من قام ليلة القدر إيمانا وإحتسابا غفر له ماتقدم من ذنبه”.
  • أنزل القرآن الكريم في هذه الليلة.
  • جعل الله العمل بهذه الليلة خيراً من ألف شهر.
  • تتنزل الملائكة في هذه الليلة.
  • تنسخ الآجال في هذه الليلة.

يستحب الدعاء في ليلة القدر ويستحب الاكثار من الاستغفار والتضرع الي الله فمن قام ليله القدر بالإيمان والصلاة و قرأت القرآن سيبمحو الله له ذنوبه ويكتب له الخير .

ذكر تعالي ”إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ (2) لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ (3) تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ (4) سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ”

وعند دخول العشر الاواخر من رمضان عليك عزيزي المواطن أن تحرص كل الحرص في العشر الأواخر من رمضان أن تقوم بفعل العديد من الأشياء من أجل الحصول على أكبر قدر من الحسنات والأجر من الله، حيث نسرد لكم الأن الأعمال الواجب على المسلم القيام بها ليتحصل على فضل العشر الاواخر من رمضان.

فضل العشر الاواخر من رمضان


أولاً الإعتكاف، حيث عليك في العشر الاواخر من رمضان أن تقوم بالإعتكاف داخل المسجد كما كان يفعل الرسول صلى الله عليه وسلم، كان يعتكف العشر الأواخر من رمضان في مسجده وذلك للعبادة وقيام الليل من أجل التقرب إلى الله والتعبد وأداء الصلاة في موعدها والدعاء.
ثانياً قيام الليل، حيث كان الرسول صلى الله عليه وسلم عندما تأتي العشر الاواخر من رمضان كان يعمل على إيقاظ أهله في الليل من أجل التعبد وإقامة صلاة في الليل، ولاشك في أن قيام الليل من الأعمال التي يؤجر المسلم عليها بشكل واسع ولها الشأن الكبير عند الله، حيث يكون العبد أقرب ما يكون إلى الله في الثلث الأخير من الليل.
ثالثاً الزكاة، حيث بجانب جميع العبادات يفضل أن يقوم المسلم بإخراج الزكاة بشكل دوري من أجل الحصول على الاجر والثواب من الله، حيث روى عن ابن عباس رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ذكر “صدقة الفطر طهرة الصائم من اللغو والرفث وطعمة المساكين فمن أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات”.
رابعاً قراءة القرآن، من أهم الأعمال التي يجب ان يقوم بها المسلمفيالعشر الاواخر من رمضان قرأة القرآن بشكل مستمر ويومي بالأخص بين ركعات قيام الليل فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يدرس القرآن يومياً مع سيدنا جبريل حتى يقوم بإتمام ما أنزل الله عليه من القرآن.

علامات ليلة القدر


نقدم لكم أهم علامات ليلة القدر والتى من شأنها أن يتحرى الإنسان ليلة القدر لهذا العام.

  • تكون الرياح ساكنة والجو يكون لطيف ورطب ويميل إلى الإعتدال أكثر.
  • يجد الفرد في قيام الليل لذة شديدة جداً ويستمتع أثناء القيام .
  • يشعر الفرد بطمأنينة شديدة في قلبه وإنشراح في صدره.
  • الشعور بقوة إضاءة أثناء هذه الليلة.
  • من الممكن أن يخصص الله بعض الافراد ليريهم هذه الليلة في المنام مثل ما حدث مع إحدى الصحابة في المنام.
  • تظهر الشمس في صباح اليوم التالي بدون إشعاع صافية ليست كعادتها (قرص أبيض).

دعاء ليلة القدر


نقدم لكم دعاء ليلة القدر المستحب الدعاء به خلال الأيام العشر الاواخر من رمضان.
اللهمّ إنّا نستعينك ونستهديك، ونستغفرك ونتوب إليك، ونتوكّل عليك، ونثني عليك الخير كلّه، نشكرك ولا نكفرك، ونخلع ونترك من يفجرك، اللهمّ إيّاك نعبد ولك نصلّي ونسجد، وفيك نسعى ونحفد، نرجو رحمتك ونخشى عذابك، إن عذاب الجدّ بالكفّار ملحق.
لا إله إلا الله، المتوحّد في الجلال، في كمال الجمال تعظيماً وتكبيراً، المُتفرّد بتصريف الأمور على التّفصيل والإجمالي تقديراً وتدبيراً، لك الحمد كالذي نقول وخيراً ممّا نقول، ولك الحمد كالذي تقول، ولك الحمد حتى ترضى، ولك الحمد إذا رضيت، ولك الحمد بعد الرّضا.
اللهم انصرنا على أنفسنا حتى نستحق أن تنصرنا على أعدائنا، استجب دعاءنا، واشف مرضانا، وارحم موتانا، وأهلك أعداءنا، ولا تُخيّب فيك رجاءنا، اختم بالباقيات الصالحات أعمالنا، بلّغنا ممّا يرضيك آمالنا، ولِّ علينا خيارنا، ولا تولِّ علينا شرارنا، ارفع مقتك وغضبك عنّا، ولا تؤاخذنا بما فعل السّفهاء منا، لا تُسلّط علينا بذنوبنا من لا يخافك ولا يخشاك ولا يرحمنا، طهّر قلوبنا، وأزل عيوبنا، واكشف كروبنا، وتولّنا بالحسنى، واجمع لنا خيريّ الدنيا والآخرة، أصلح أحوالنا، ألّف بين قلوبنا، اختم بالباقيات الصّالحات أعمالنا، برحمتك الواسعة اكشف شرّ ما أغمَّنَا وأهمَّنَا، على الإيمان الكامل، والكتاب، والسّنة جمعاً توفنا، وأنت راض عنا، اجعل القرآن لنا في الدنيا قريناً، وفي القبر مؤنساً، وعلى الصراط نوراً، وفي القيامة شفيعاً، وإلى الجنة رفيقاً، ومن النار سِتراً وحجاباً، ومن النار سِتراً وحجاباً، وإلى الخيرات دليلاً وإماماً، بفضلك وكرمك يا أرحم الراحمين.
  • إرسال مساهمة في موضوع

الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 13 ديسمبر 2017, 6:54 pm